الأخبار

٠١‏/١١‏/٢٠٢٢

280 مستفيد ومستفيدة يواصلون رحلة تعلّمهم في برنامج مهارات التكيف النفسي أثناء الأزمات والطوارئ للعام الدراسي 2022-2023

أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين - أخبارنا - برنامج مهارات التكيّف النفسي أثناء الأزمات والطوارئ - تواصل أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين مسيرتها في تقديم البرامج المختصة في مجال الدّعم النفس اجتماعي، وتهيئة بيئة تعلم آمنة، إذ يبلغ عدد المستفيدين في الدفعة الثالثة للعام الدراسي الحالي 280 من المرشدين التربويين ومديري المدارس والمعلمين، ويستهدف البرنامج لهذا العام كلًا من: مديرية دير علا والرصيفة ولواء الجيزة والأغوار الجنوبية ولواء الكورة والمزار الجنوبي.

وينفذ البرنامج عن طريق تطبيق المنحى المتمازج، بحيث تعقد جلسات تدريب وجاهية، وأنشطة تدريب عن بعد، متزامن وغير متزامن، ويقدم البرنامج فرص تدريب عملية للمعلمين من خلال تنفيذ مجموعة من المهمات التطبيقية في الغرفة الصفية والتي تضمن نقل أثر التدريب للغرفة الصفية ودعم العافية النفسية للطلبة، ويذكر في هذا الصدد أن 116 مشاركًا ومشاركة استفادوا من البرنامج سابقًا.

يوفر برنامج مهارات التكيف النفسي أثناء الأزمات والطوارئ فرص تعلم غنية للعاملين في المدرسة من معلمين ومرشدين ومديري مدارس في مجال الصحة النفسية والدعم النفس-اجتماعي، عن طريق بناء مجتمعات تعلم وعمل في المدرسة لتصبح بمثابة شبكة دعم اجتماعي تساهم في تحقيق رفاه نفس اجتماعي للطلبة، ومساعدتهم على اكتساب مهارات التكيف النفسي اللازمة للاندماج في بيئة التعلم في ضوء معايير التعلم الجديدة.

ويهدف البرنامج إلى التمكن من معرفة المفاهيم ذات العلاقة بالعافية النفسية الشمولية ومكوناتها، وتطوير قدرة التربويين على تنمية مهارات التكيّف النفسي لدى الطلبة أثناء الأزمات والطوارئ، ورفع مستوى الوعي بمفهوم الذكاء الانفعالي وتطبيقاته في عملية التعليم وبمفهوم عادات العقل وتطبيقاتها في عملية التعليم إضافة إلى تطوير القدرة على التخطيط لتهيئة مُناخ صفي إيجابي وبيئة داعمة ومحفزّة، و تقدير أهمية التكيّف النفسي للاندماج في بيئة التعلم.

وأطلقت الأكاديمية برنامج مهارات التكيّف النفسي أثناء الأزمات والطوارئ بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، عام 2021، إذ يأتي هذا البرنامج استكمالًا لسلسة البرامج التي تقدمها أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين في مجال الدعم النفس اجتماعي، التي ستساهم في تطوير مجتمعات تعلم وعمل في المدارس الأردنية منذ عام 2012.

وتعدّ أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين التي تأسست عام 2009 مؤسسة غير ربحية تتبنّى رؤية جلالة الملكة رانيا العبدالله للارتقاء بنوعية التعليم من خلال تمكين المعلّمين بالمهارات اللازمة، وتقوم على توفير برامج تطوير مِهْنية مبتكرة ونوعية في الأردن والعالم العربي، وتستند إلى أفضل الممارسات والبحوث العالمية والعلمية التربوية. وفّرت حتى الآن من خلال برامجها المتنوعة ما يزيد عن 100,000 فرصة للتنمية المهنية لكلّ من المعلمين والقيادات التربوية.